الرئيسية / الأدب العربي / كتب أدبية / كتاب فقر الفكر وفكر الفقر – يوسف إدريس

كتاب فقر الفكر وفكر الفقر – يوسف إدريس

«إنَّ الفَقرَ ليسَ وضْعًا اقتِصاديًّا فقَط، إنَّه وَضعٌ مِن أَوْضاعِ البَشَر؛ وضْعٌ عَام، يَتصرَّفُ فِيهِ الإِنْسانُ بفَقْر، ويُفكِّرُ بفَقْر.»

كتَبَ يوسف إدريس هَذا الكِتابَ عَلى غَيرِ تَرتِيبٍ مِنْه؛ فقَدْ كانَ خَواطِرَ ومُذكِّراتٍ دَوَّنَ فِيها انْطِباعاتِه وتَصوُّراتِه حَولَ مُشكِلةِ الفَقْر؛ أَخْرَجَها لِتَكُونَ مَشْروعًا يُحلِّلُ فِيهِ ظاهِرةَ فَقْرِ الأَفْكارِ المُؤَدِّيةَ إِلى فَقْرِ الإِنْتاج. ولَمْ يُرِدْ بالفَقْرِ تِلْكَ الحَالةَ المادِّيَّةَ الَّتي يَكُونُ فِيها الإِنْسانُ تَحتَ وَطْأةِ العَوَزِ والحاجَة، وَإنَّما أَرادَ بِهِ المَعنَى الأَوسَعَ وَالأَشمَلَ لِلَفْظةِ «فَقْر»، وربَطَ بَينَ بَوَارِ الأَفْكارِ والفَقرِ فِي الإِنْتاجِ الاقتِصادِي، فجَعَلَهُما وكَأنَّهما يَدُورانِ فِي دائِرةٍ مُفرَغةٍ لا يُعلَمُ لَها بِدَايةٌ مِن نِهايَة. أَرادَ بكُلِّ هَذا تَشخِيصَ المُشكِلةِ وَتَعرِيَتَها مِن كافَّةِ الظَّواهِرِ الاجتِماعيَّةِ لتَبدُوَ واضِحةً لمَنْ أَرادَ أَنْ يُعالِجَ أَحدَ أَكبَرِ الأَخْطارِ الَّتي تُواجِهُ العالَمَ الثَّالِث.

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*