الرئيسية / علوم الإنسان والحياة / كتب السير والتراجم والمذكرات / كتاب لو أبصرت ثلاثة أيام – هيلين آمامز كيلير

كتاب لو أبصرت ثلاثة أيام – هيلين آمامز كيلير

تعرّضت (هيلين كيلر) وهي في الشهر الخامس من عمرها لمرض حرمها من بصرها وسمعها، ومنعها أيضاً من التحدّث، إلا أنها بفضل العون الذي قدمه لها أستاذتها الآنسة (آن سوليفان) استطاعت أن تتعلم النطق وهي في سن العاشرة، ومع مرور الأعوام عرفت كيف تتخلص من عالم البؤس والصمت والانتقال إلى عالم السعادة والتحدّث. بعد تخرجها بتفوّق من كليّة (رادكليف) عام 1904م انصرفت للقراءة والتأليف، وكان كتابها ”قـصـة حـيـاتـي“ أول ما ألفت، يليه ”الـعـالـم الـذي أعـيـش فـيـه“ والكثير الكثير، وأيضاً لها عشرات المقالات التي تُوحي بالشكر لله تعالى على نعمة الحواس وتدعوا إلى استعمالها فيما خُلِقت من أجله، وإلى التأمل في مقدار مانملكه من ثروّة تشغلنا عنها متاعب الحياة ومشاغلها.

22

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*