كتاب كنت رئيسا لمصر – محمد نجيب

وبدأت رحلتى الشاقة في التفتيش عن الأوراق والذكريات وفى مواجهة الأخطاء التى وقعت فيها والعيوب التى لم اتخلص منها لم أكن أتصور أن أعيش واكتب هذه المقدمة ، ولم أكن اتصور أن الله سيمد في عمرى إلى هذه اللحظة لحظة قراءة هذا الكتاب قبل أن تبتلعه ماكينات الطباعة يمكننى الآن أن أموت وأنا مستريح البال والخاطر والضمير فقد قلت كل ما عندى ولم اكتم شهادة ولم أترك صغيرة ولا كبيرة الا كشفتها . إن هذا الكتاب سيعيش اطول مما عشت وسيقول أكثر مما قلت وسيثير عنى جدلا بعد رحيلى أكثر من الجدل الذى أثرته وأنا على قيد الحياه .

22

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

للقراءة اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*