رواية 9 ملى – عمرو الجندى

فى المشاهد الاولى للرواية يبدا الجندى كسابقته ” فوجا ” بجريمة قتل لشخصية شهيرة لها العديد من العلاقات ومنها علاقات مشبوهة مما يجعل القارىء فى حالة يقظة على طول الرواية التى تبلغ 248 صفحة ويغلف الغموض الرواية تنقلا بين شخصياتها العديدة والتى تعتبر تحديا للكاتب حيث تحوى الرواية اكثر من 12 شخصية منها 7 شخصيات محورية .. وتتسارع الاحداث المشوقة لنكتشف حقيقة مريرة تلو الاخرى حتى تصل الرواية الى ذروتها فى الفصل قبل الاخير حيث يشعر القارىء بانه وصل الى كلمة النهاية الا ان الجندى له راى اخر حيث يجعل القارىء فى حالة استعداد لمعرفة الحقيقة المبهمة خلف حوادث القتل التى تحدث على فترات متفاوتة من الجريمة الاولى والتى ترتبط بها ايضا بشكل جذرى
خلال الرواية يستعرض الجندى العديد من الحقائق التى تمس شارعنا المصرى بشكل جذرى ومرير ايضا ليوضح لنا سقوط المجتمع بشكل ادبى وسينمائى مثير لا يخلو من التأمل والاسلوب الفلسفى الذى يتمتع به الكاتب وفى نهاية الرواية سنعلم سر البوجين المثير الذى وضعه الجندى على خلفية روايته والذى يقول :
حينما يتحول الجميع الى مجرد ساقطين
تصبح الجريمة هى الفعل الطبيعى الوحيد
وحينما يصبح الدم هو المنقذ من السقوط
عليك ان تتوقع المزيد من الجرائم

22

تذكر أنك حملت الرواية من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*