رواية الوعد – فردريش دورنمات

“كيف يستطيع الفنان أن يبدع في عالم متخم بالثقافة؟” ــ هذا هو السؤال الذي شغل دورِنمات منذ مطلع حياته الأدبية·اختار الكاتب السويسري الشكل البوليسي لكي يجذب القارئ، غير أن ما أبدعه كان يخفي تحت سطح السهولة والإثارة والتشويق أدباً مذهلاً في عمقه وجديته· على الأديب ــ هكذا كتب يوماً ــ “أن يكتب روايات بوليسية، وأن يصنع الفن حيثما لا يتوقعه أحد”· دورِنمات أوفى بهذا “الوعد” مراراً، لا سيما في هذه الرواية التي تُعتبر درة فريدة بين رواياته البوليسية·

“منذ أن فشل السياسيون هذا الفشل الذريع··· والناس يأملون في أن تنجح الشرطة على الأقل في نشر النظام في العالم· غير أن هناك، للأسف، احتيالاً من نوع آخر تماماً يُمارس في هذه القصص البوليسية·ولا أعني بهذا أن مجرميكم ينالون دوماً عقابهم، فهذه الأسطورة الجميلة ضرورية بالتأكيد من الناحية الأخلاقية· إنها من الأكاذيب التي تقوم عليها دعائم الدولة، مثل القول الورع الشائع: الجريمة لا تفيد··· منذ قديم الأزل وأنتم ــ أيها الكتاب ــ تضحون بالحقيقة من أجل القواعد الدرامية· حان الوقت كي ترسلوا هذه القواعد إلى الجحيم!”

 

22

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا


 
 

 

 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*