رواية القارئ – برنهارد شلينك

“القارئ” أو عندما يكون الجنس مقابلا للقراءة. تقص أحداث الرواية العلاقة المثيرة بين الصبي المراهق “ميخائيل بيرغ” والجميلة “هنّا شميتز” التي تبلغ من العمر 36 سنة، لكنها أمية، ونظرا لتعطشها الكبير للقراءة – التي لا تجيدها- يقوم ميخائيل بالقراءة لها وتكتفي هي بالإصغاء لتلبغ المتعة الفكرية ومقابل ذلك تمنحه هي المتعة الجسدية، لتتحول العلاقة بينهما إلى علاقة غرامية مشروطة، هذه العلاقة التي إنقطعت بمغادرة هنّا المدينة دون علم ميخائيل، بعد ترقية عمل. تحولت أحداث الفيلم لاحقا مع ميخائيل طالب حقوق في جامعة هايدلبرغ، ليتابع محاكمة حول أحداث دارت في ألمانيا في معتقل نسائي لأسرى يهود توفيت فيه 300 امرأة يهودية. شاءت الصدف أن تكون صديقته السابقة “هنّا “إحدى حارسات ذلك المعتقل أثناء الحادثة، والمتهمة الأولى في الملف. كان بإمكان ميخائيل إنقاذ هنّا من السجن المؤبد بإفشاء سرّها الذي تخجل منه كونها أمية. لكن تسترها عن هذه الصفة المشينة أمام القاضي منعه من البوح بالسر لتقبل بالسجن مدى الحياة حيث ستكرس انا حياتها لتعلم القراءة والكتابة…

55

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع قهوة 8 غرب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب قهوة 8 غرب اضغط هنا

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*